الولايات المتحدة وكندا والمكسيك تقدم عرضًا تاريخيًا لاستضافة كأس العالم 2026

للمرة الأولى على الإطلاق، سيكون من الممكن إقامة بطولة كأس العالم– وهي أكبر الأحداث الرياضية وأكثرها شعبية في العالم- في ثلاثة بلدان مختلفة.

يجري عادةً اختيار بلد واحد لاستضافة البطولة العالمية لكرة القدم التي تحظى بشعبية واسعة، وتقام كل أربع سنوات. ولكن نظرًا لتوسيع عدد الفرق المشاركة في بطولة كأس العالم في العام 2026، أعلنت الولايات المتحدة والمكسيك وكندا عن تقديم اقتراح مشترك لاستضافة الثمانين مباراة في دورة البطولة.

ومن المتوقع أن يتخذ الاتحاد الدولي لكرة القدم، أو الفيفا، الهيئة المنظمة لكرة القدم العالمية، قرارًا في العام 2020 بشأن مكان إقامة مباريات كأس العالم للعام 2026.

تغريدة لشبكة تلفزيون إن بي سي على تويتر: وصلنا للتو: كرة القدم الأميركية: الولايات المتحدة وكندا والمكسيك تعلن عن “نيتها أن تقدم رسميًا عرضًا موحدًا لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم في العام 2026.

قال رئيس الاتحاد الأميركي لكرة القدم سونيل غولاتي، “إننا نعتقد أن هذه إشارة ايجابية جدًا ترمز إلى ما يمكننا أن نفعله سوية لتوحيد الشعوب.”

ومن جهته، قال ديسيو دي ماريا، رئيس الاتحاد المكسيكي لكرة القدم، إن الانضمام إلى الولايات المتحدة وكندا كمرشحين يشكل مصدر فخر لنا. وأشار إلى أنه في حال قبول الاقتراح، سوف تكون المكسيك أول دولة تستضيف ثلاث بطولات لكأس العالم. إذ أن المكسيك كانت قد استضافت البطولة في العامين 1970 و1986.

وإذا تمت الموافقة على هذا العرض، سوف تنظم الولايات المتحدة 60 مباراة بينما تستضيف المكسيك وكندا 10 مباريات في كل منهما. وتجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة استضافت بطولة كأس العالم التي حطمت الأرقام القياسية من حيث عدد الحضور في العام 1994، ومن الممكن لمكسيكو سيتي أن تجذب 87 ألف شخص إلى استادها التاريخي في أزتيكا خلال المباراة الافتتاحية.

لم يتم حتى الآن الإعلان عن تفاصيل المدن المضيفة لدورة العام 2026، ولكن الجزء الأميركي من العرض سوف يعتمد على الملاعب الكبيرة لكرة القدم الأميركية، بدءًا من ماساتشوستس مرورًا بتكساس ووصولًا إلى كاليفورنيا.

بالإضافة إلى استاد أزتيكا، تقدم المكسيك مواقع مستقبلية في مونتيري وغوادالاهارا.

أما كندا فتتطلع لاستضافة 56 ألف متفرج لحضور المباريات في ملعب الكومنولث في ألبرتا، الذي تم تجديده قبل نهائيات كأس العالم للسيدات في العام 2015.

لقد وصل عدد مشاهدي البث التلفزيوني لمباريات كأس العالم للعام 2014 التي أجريت في البرازيل إلى 3.2 بليون مشاهد في سائر أنحاء العالم. وستكون بطولة العالم في العام 2026 أول دورة تجري بعد أن قام الاتحاد الدولي لكرة القدم بتوسيع المشاركة في بطولة كأس العالم من 32 إلى 48 دولة.

ومن المتوقع أن تكون هناك أشياء كثيرة يمكن استكشافها خلال الـ 80 مباراة التي ستُقام في ثلاثة بلدان مختلفة.

المعلومات الواردة في هذا المقال مستمدة من تقارير لوكالة أنباء أسوشييتد برس.