مركبة الفضاء الأميركية دريم تشيسر سوف تنقل على متنها في المستقبل القريب روّاد فضاء مع ما يحتاجونه من أجهزة ومستلزمات إلى الفضاء الخارجي. والمرأة التي تقود هذا الجهد هي سيدة الأعمال إرين أوزمان.

علاوة على مشاركتها في ملكية شركة سييرا نيفادا، تشغل أوزمان منصب رئيس الشركة، وهي شركة أنظمة ونظم تكنولوجيات فضائية تعمل على أن تجعل مركبة دريم تشيسر نسخة أكثر تعددًا في استخداماتها من مكوكات الفضاء السابقة.

لقد دأبت أوزمن على العمل دائمًا بجدٍ واجتهاد. وقالت إن “طفولتي غرست فيّ حافزًا مستديمًا على مدى عمري يدفعني لإحداث تأثير وجعل العالم مكانًا أفضل.”

Headshot of Eren Ozmen (Sierra Nevada)
إرين أوزمن (Sierra Nevada)

وتقول إن نشأتها في تركيا كانت خاصة جدًا بالنسبة لها. وحينما كانت فتاة شابة، كانت تعمل في أحد البنوك خلال النهار، وتدرس في المساء، بينما كانت تحلم بالقدوم إلى الولايات المتحدة.

في بواكير ثمانينيات القرن العشرين، غادرت أوزمان وطنها، تركيا، وهي بالكاد تتحدث قليلا من اللغة الإنجليزية، لتأتي إلى الولايات المتحدة للحصول على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة نيفادا، رينو.

قالت أوزمن “كنتُ قريبة جدًا من أسرتي.” ولذا فقد كان من الصعب عليها مغادرة وطنها، غير أنها تضيف “لكنني كنتُ أريد أن أعيش الحلم الأميركي.”

بناء شركة تجارية

انتقلت ملكية شركة سييرا نيفادا في العام 1994 إلى أوزمن وزوجها فاتح، فحولّاها إلى شركة عالمية رائدة في مجال الفضاء والطيران والإلكترونيات. وتحت قيادة أوزمن وزوجها، نمت شركة سييرا نيفادا من شركة يعمل بها عشرون شخصًا إلى مؤسسة عالمية تبلغ قيمتها بليون دولار وتعمل فى أربع دول و18 ولاية، ويعمل بها أكثر من ثلاثة آلاف موظف.

اختارت مجلة فاست كمباني هذه الشركة المتنامية باعتبارها واحدة من بين الشركات الأكثر ابتكارا في مجال الفضاء.

وقد أدرجت مؤسسة كارنيغي بنيويورك أوزمن على قائمتها الخاصة، المعروفة باسم “المهاجرون العظماء“، لقيامها بــ “المساعدة على النهوض بمجتمعنا وثقافتنا واقتصادنا”. كما اختارتها مجلة “أتراك أميركا”، (Turk of America)، في المركز الثاني ضمن قائمتها للنساء الأميركيات التركيات الثلاثين الأكثر تأثيرًا، وأشارت إلى أنها “قدوة حقيقية لرائدات الأعمال الأميركيات التركيات.”

وهذا العام، أدرجتها مجلة فوربس على قائمة أغنى نساء أميركا العصاميات، جنبًا إلى جنب مع سيدات الأعمال والمشاهير، مثل أوبرا وينفري وبيونسي نولز. وقالت أوزمن إنها تتشرف وتفخر بالشركة التي تضعها على تلك القائمة.

أعلاه تغريدة (بالإنجليزية) من ([email protected]): ما مدى معرفتك بأغنى نساء أميركا العصاميات؟

تعطي أوزمن وزوجها الأولوية إلى تعزيز الشركات الناشئة الجديدة من خلال صندوق المنح والهبات التابع لــ مركز أوزمن لريادة الأعمال في جامعة نيفادا، الذي يعزز الأفكار والمشاريع الجديدة للطلاب وأعضاء هيئة التدريس.

وقالت أوزمن “إننى بكل التواضع والامتنان أشكر الفرص التي منحتها أميركا لزوجي فاتح ولي ولعائلتنا”، مضيفة أنها تريد “مساعدة الشباب والشابات الآخرين على تحقيق إمكاناتهم.”

الحدود التالية

تعمل الشركة مع وكالة ناسا على استخدام دريم تشيسر لإعادة تزويد محطة الفضاء الدولية بالأجهزة، ومع الأمم المتحدة على إطلاق بعثة فضائية في العام 2021 لإعطاء البلدان النامية الفرصة لإجراء تجارب في الفضاء.

وتقول أوزمن، “عندما كنا، فاتح وأنا، صغيرين، كنا نحلم بالسفر إلى الفضاء.” واليوم، فإنها تستمتع بحقيقة أن بإمكانها أن يشمل هذا الحلم العديد من الآخرين أيضًا.