OAS Secretary General Luis Almagro sitting at a table (OAS/Juan Manuel Herrera)
الأمين العام لمنظمة الدول الأميركية لويس ألماغرو يؤمن بحرية النصف الغربي للكرة الأرضية. (OAS/Juan Manuel Herrera)

أعادت منظمة الدول الأميركية انتخاب لويس ألماغرو أمينًا عامًا للمنظمة يوم 20 آذار/مارس، مؤكدة بذلك على التزام نصف الكرة الغربي بالديمقراطية في جميع دول المنطقة.

وخلال الفترة الأولى التي كان يشغل فيها منصب الأمين العام ظل ألماغرو يعرب علنا وبإصرار على معارضته لانتهاكات حقوق الإنسان وتزوير الانتخابات التي ارتكبها نظام مادورو السابق.

وفي تعليقه على إعادة انتخاب ألماغرو، قال وزير الخارجية الأميركية مايكل آر بومبيو: “إن هذا يثبت أنه حتى في الأوقات الأكثر صعوبة في زماننا، التي نواجه فيها وباء كوفيد-19، فإن نصف الكرة الأرضية الذي نعيش فيه المناصر للحرية، يظل ثابتًا في حمايته لقيمنا المشتركة.”

أعلاه، تغريدة على حساب وزير الخارجية الأميركية على موقع تويتر تقول: “تهانينا لك ألماغرو بإعادة انتخابك أمينًا عامًا لمنظمة الدول الأميركية. وتحت قيادتك، نحن واثقون من أن قيادات المنظمة ستواصل الحفاظ على أن تسود الديمقراطية، والأمن والازدهار واحترام حقوق الإنسان في نصف الكرة الغربي المناصر للحرية الذي نعيش فيه.”

فاز ألماغرو – وهو من أورغواي- بأغلبية 23 صوتًا من أصوات الدول التي شاركت وعددها 33 دولة، أما الدولة رقم 34 فإنها تغيبت عن التصويت.

Nestor Mendez, OAS Assistant Secretary General (OAS/Juan Manuel Herrera)
نستور مينديز. (OAS/Juan Manuel Herrera)

كما تمت إعادة انتخاب نستور مينديز لمنصب مساعد الأمين العام. وسيشغل ألماغرو ومينديز منصبيهما لفترة ثانية وأخيرة حتى العام 2025.

واختتم وزير الخارجية الأميركية تصريحاته حول الموضوع بقوله: “إن استمرار الأمين العام ألماغرو في منصب القيادة يطمئنني على مستقبل المنظمة والأميركتين.”