هل تعرف من يتلصّص عليك عبر الإنترنت؟ خمس طرق لمنع جرائم الإنترنت [فيديو]

يستخدم الناس المواقع والبرامج الإلكترونية على شبكة الإنترنت لإنجاز كل شيء، من الأعمال إلى الخدمات المصرفية إلى الرعاية الصحية. وهذا يعني أن المزيد من المعلومات تتعرّض في هذا العصر أكثر من أي وقت مضى إلى أخطار مختلفة يشكّلها مجرمو الإنترنت الذين يمكنهم أن يقوموا بانتحال هويتك أو يقوموا باستخدام برمجيات خبيثة تساعدهم على ابتزازك ماديًا إذ تمنعك هذه البرمجيات من الوصول إلى معلوماتك الخاصة، أو تسحب الأموال من حساباتك المصرفية.

على مدى العقد الماضي، أنفقت الولايات المتحدة أكثر من 100 بليون دولار لحماية شبكات الحواسيب الحكومية من أولئك الذين يريدون سرقة المعلومات. وفي اجتماع عُقد مؤخرًا للمجلس الأميركي للتكنولوجيا، الذي تم إنشاؤه لتحديث البنية التكنولوجية القديمة الطراز التي تستخدمها الحكومة وحمايتها من الهجمات الإلكترونية، قال الرئيس دونالد جيه ترامب إنها “مشكلة كبيرة.”

الأمن الإلكتروني على الإنترنت ليس فقط للحكومات. وفي ما يلي خمس نصائح لحماية أنفسكم على شبكة الإنترنت:

Illustration of hands using smartphone

  1. كن حذرًا ومتشككًا بصورة معقولة عند استخدام البريد الإلكتروني

لا تنقر على الروابط في رسائل البريد الإلكتروني إلا إذا كنت تعرف الشخص الذي أرسلها. إذ يحاول قراصنة ومخترقو الأنظمة الإلكترونية خداع الناس لينقروا على روابط مزيفة تبدو حقيقية، إلا أن الروابط تقوم بالفعل بتنزيل البرامج الضارة أو الانتقال بك إلى صفحات مواقع الإنترنت التي تحاول سرقة المعلومات الشخصية. فعلى سبيل المثال، قد يرسل إليك القراصنة رسالة إلكترونية تبدو وكأنها آتية من متجرك المفضل. لا تتبع الروابط في هذه الرسالة الإلكترونية. وبدلًا من ذلك، انتقل إلى الصفحة الرئيسية لموقع المتجر الإلكتروني في نافذة متصفح جديدة.

ولنفس السبب، لا تفتح أبدًا مرفقات البريد الإلكتروني من أشخاص لا تعرفهم. كما يجب عليك إيقاف أي تجهيز لبريدك الإلكتروني يجعله يقوم بتنزيل المرفقات تلقائيًا.

Illustration of person, lock and password symbols

  1. اجعل كلمات السر معقدة وفريدة من نوعها

يوصي معظم الخبراء باستخدام برنامج للتعامل مع كلمات المرور (كلمات السر) مثل برنامج لاست باس (LastPass) أو برنامج وان باسوورد (1Password) أو برنامج كيبر (Keeper). فهذه البرامج تقوم بتكوين كلمات مرور معقدة للمواقع التي تزورها وتمكنك من تسهيل إدارتها.

أما إذا كنت لا تستخدم برنامجًا للتعامل مع كلمات المرور، فتأكد من أن كلمات المرور الخاصة بك تحتوي على أحرف كبيرة وأخرى صغيرة وأرقام ورموز. ولا تستخدم كلمة المرور نفسها على أكثر من موقع إلكتروني واحد.

Illustration of woman using smartphone

  1. قم بحماية معلوماتك الشخصية

الشركات والوكالات الحكومية لن تطلب منك كلمة المرور الخاصة بك، لذلك لا تقم بإرسال كلمة المرور الخاصة بك بالبريد الإلكتروني أو إعطائها عبر الهاتف. وإذا تلقيت رسالة إلكترونية تتضمن رابطًا يأخذك إلى صفحة تسجيل الدخول، فلا تنقر عليها، وبدلا من ذلك انتقل إلى هذا الموقع الإلكتروني ذاته في المتصفح الخاص بك وقم بتسجيل الدخول هناك.

وإذا اتصلت بك أي شركة بشكل غير متوقع، وطلبت منك تقديم معلومات شخصية، فلا تقدم أبدًا أي معلومات. أغلق الهاتف، واتصل بالشركة، إما هاتفيًا أو من خلال موقعها على الإنترنت، لتأكيد أن الطلب هو حقا من تلك الشركة.

Illustration of laptop and tablet

  1. قم باستخدام أحدث التقنيات

تأكد من أن أجهزة الحاسوب والهواتف والحواسيب اللوحية الخاصة بك بها برامج محدّثة. وبالإضافة إلى ذلك، استخدم، بقدر الإمكان، مستوى آخر من الأمان يُسمى “التوثّق الثنائي”. وهذا النهج يتجاوز إدخال كلمة المرور واسم المستخدم، فهو يتطلب أيضًا إدخال معلومات لا يعرفها ولا يحوزها أي شخص سواك أنت فقط. إنها طريقة رائعة للتحقق من أن الشخص الذي يحاول التسجيل للدخول هو أنت وليس أي شخص آخر ينتحل هويتك ويتظاهر بأنه أنت.

Illustration of hand holding smartphone with warning symbol

  1. ترقب أي نشاط غير عادي

إذا كان حسابك المصرفي أو حساب بطاقة الائتمان الخاصة بك يقدم خاصية إرسال تنبيهات نصية أو بريد إلكتروني، فقم بتشغيلها. وبهذه الطريقة، حتى لو تم اختراق حسابك، سيتم تنبيهك. وإذا لم تتمكن من تشغيل خاصية التنبيهات النصية، فتأكد من مراقبة ومتابعة كشوف حسابك المصرفية بشكل متكرر لرصد أي معاملات مالية لم تجرِها.

الرسوم التوضيحية من تصميم وتنفيذ جوليا ماروزوسكي ودوغ تومسون، وزارة الخارجية

الهجمات الإلكترونية الأخيرة

تسبب ما يُسمى بــ “الهجوم ببرمجية الابتزاز الخبيثة، واناكراي” (WannaCry ransomware attack) فوضى في جميع أنحاء العالم في شهر أيار/مايو، عندما استخدمه القراصنة ومخترقو الأنظمة الإلكترونية للسيطرة على أكثر من مئتي ألف جهاز حاسوب في أكثر من 150 بلدًا. كان القراصنة قادرين على التحكم والسيطرة على الحواسيب الخاصة بضحاياهم لأن الناس كانوا يستخدمون نسخًا قديمة من نظام التشغيل المنتج من شركة مايكروسوفت (انظر النصيحة رقم 4). وقد طالب القراصنة بمئات الدولارات لاستعادة إمكانية وصول الضحايا إلى الحواسيب.

وفي أواخر شهر حزيران/يونيو، ضرب هجوم إلكتروني آخر عدة مواقع إنترنت حكومية وتجارية رئيسية في أوكرانيا، وتسبب في إغلاق مصنع شوكولاتة في أستراليا وتعطيل شركة شحن دنماركية دولية. 

ما هي برمجية الابتزاز الخبيثة (ransomware)؟

برمجية الابتزاز الخبيثة (ransomware) هي عبارة عن برنامج إلكتروني ضار يستخدمه قراصنة الحواسيب للسيطرة على/ والتحكم في أجهزة الحاسوب وتشفير كافة الملفات. ثم يطالب القراصنة المستخدم بدفع المال (كفدية) لاستعادة إمكانية الوصول إلى ملفاتهم. وإذا لم يدفع المستخدم، يقوم القراصنة بمسح الملفات.