حرية التجمع

(© John Lamparski/Getty Images)

مسيرات للجاليات الناطقة بالروسية في نيويورك من أجل أوكرانيا

تعرف على المقيمين في نيويورك الذين جاءت عائلاتهم من روسيا ومناطق أخرى من الاتحاد السوفييتي السابق.
Person holding up a newspaper in front of a queue of people waiting to purchase

بكين تتحكم في مقاليد الأمور في هونغ كونغ

جمهورية الصين الشعبية توسّع نطاق قمعها في هونغ كونغ، متجاوزةً الحريات التي وعدت في السابق بحمايتها.
يد تحمل لافتة على شكل قلب ملون بألوان العلمين الأوكراني والروسي، وعليها عبارة "الروس ضد الحرب". (© Michael M. Santiago/Getty Images)

“إننا مرعوبون”: المواطنون الروس في الولايات المتحدة يدينون غزو أوكرانيا

المقيمون بالولايات المتحدة المرتبطون بتراثهم الروسي يُظهرون دعمهم لشعب أوكرانيا بطرق مختلفة.
Security forces arresting a demonstrator (© Andalou Agency/Getty Images)

الروس يواجهون خطر الاعتقال باحتجاجهم على حرب بوتين العدوانية في أوكرانيا

الآلاف من الروس يتخذون موقفا علنيًا ضد حرب بوتين في أوكرانيا، ويحتجون في الشوارع أو يطالبون بالسلام.
Protesters in Berlin holding flags at night

مظاهرات حاشدة تشهدها المدن في جميع أنحاء العالم لدعم أوكرانيا [معرض...

الناس يتجمّعون في جميع أنحاء العالم للتضامن مع أوكرانيا ومعارضة الغزو الروسي غير المبرر.
Woman wrapped in Ukrainian flag holding a sign (© Lev Radin/Pacific Press/LightRocket/Getty Images)

الأميركيون الأوكرانيون يعربون عن دعمهم لأوكرانيا

تعرف على ما يقوله بعض الأميركيين الأوكرانيين في جميع أنحاء الولايات المتحدة حول عدوان روسيا على أوكرانيا.
برج حراسة في منطقة محاطة بالأشجار (© Ng Han Guan/AP Images)

العالم يحث قادة الصين على احترام حقوق الانسان

تضغط الدول على جمهورية الصين الشعبية لإنهاء انتهاكات حقوق الإيغور وغيرهم من الأقليات العرقية في شينجيانغ.
A wide angle view of the United Nations Human Rights Council room in Geneva (© Fabrice Coffrini/AFP/Getty Images)

انتخاب الولايات المتحدة لعضوية مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة

الولايات المتحدة ستشغل مقعدًا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لمدة ثلاث سنوات، حيث ستعمل على حماية حقوق جميع البشر، بمن في ذلك الفئات المهمشة.

الولايات المتحدة تحمي حق الاحتجاج على الظلم (فيديو)

المحتجون في الولايات المتحدة يستفيدون من الحقوق المضمونة بالتعديل الأول للدستور الأميركي من أجل تغيير حكومتهم والسعي من أجل أن يكون اتحادهم أكثر قربًا من الكمال.